الثلاثاء، 20 شتنبر 2016

بيان

على إثر مجموعة من التحركات التي قام بها ممثل النساخ القضائيين بالمغرب في شخص نائب الرئيس السيد رشيد الشطبي معضدا بالكاتب العام السيد محمد بوريشي، وبتشوار مع الرئيس السيد عزيز المردي من خلال تواصل معه شبه دائم ومواكبة منه لكل ما يجري.
وإيمانا ممن تحمل المسؤولية بأولويات المرحلة بحيث يجب أن يسجل النساخ حضورهم وبصمتهم ويوجهوا مجهوداتهم في الاتجاه الصحيح الذي سيعلن عنه في حينه.
وفي ظل مايلوح في الأفق من مستجدات تهم مهنة النساخة وتدوس على الناسخ ومنها المنشور الوزاري الموقع من طرف السيد مدير الشؤون المدنية لوزارة العدل والحريات، علما أن النساخ ليسوا ضد الإصلاح بل كانوا أول من نادى وطالب بإصلاح مهنة النساخة.
وتزامنا مع الظرفية السياسية المتمثلة في قرب الانتخابات التي ستفضي إلى تجديد أعضاء الحكومة أو تمديد ولايتهم.
وبعد التشاور مع أعضاء المكتب التنفيذي وافق جلهم على تأجيل المؤتمر إلى شهر أكتوبر وتسريع الخطى في اتجاه فرض الذات.
وبناء عليه نعلن على تأجيل المؤتمر إلى مابعد سابع أكتوبر من السنة الجارية، وندعو كل النساخ والناسخات إلى التأهب لكل مستجد بشكل متلاحم دفاعا عن حقوقهم المشروعة والسلام.
عن الاستاذ رشيد الشطبي
بتصرف ونشر العربي أبوأيوب