الاثنين، 12 نوفمبر 2018

بلاغ

نخبر السادة النساخ و الناسخات القضائيين بالمغرب انه عقد اغلبية المكتب السابق اجتماعا يوم السبت 201/11/10 بمقر الاتحاد المغربي للشغل بالرباط بحضور الاخوة رشيد الشطبي الرئيس السابق ومحمد البوريشي وعبدالمومن البقالي وسعيد بنعلال ومحمد قريب  واعتذار الاخت فاطمة خائف والاخ محمد البربري. تم خلاله تسليم الذمة المالية  للنقابة بمحضر موقع وتوافق بعد مراجعة كل الملفات المالية السابقة وإجماع الاغلبية في جو اخوي ومسؤول. وبه وجب الاعلام والسلام 
عبدالمومن البقالي رئيس النقابة الوطنية للنساخ القضائيين بالمغرب.

السبت، 27 أكتوبر 2018

الاثنين، 15 أكتوبر 2018

الأحد، 7 أكتوبر 2018

أول رئيس ينتخب للمجلس الوطني للنقابة الوطنية للنساخ


كما كان مبرمجا هذا اليوم انتُخِب ولأول مرة في
تاريخ نضال النساخ منذ 2005 رئيس المجلس الوطني للنقابة الوطنية للنساخ، فكان من نصيب جهة مراكش-اسفي التي انتزع مندوبها الجهوي الأستاذ سعيد شبراص هذا اللقب عن جدارة واستحقاق. كان هذا أهم ماميز أشغال المجلس الوطني للنقابة الوطنية للنساخ المنعقد بمقرها بالرباط يوم 2018/10/06.

وتواصلت الأشغال حسب جدول الأعمال المسطر فتدارس المجتمعون خلال هذه الجلسة عدة قضايا لم تخرج في معظمها عن شقين اثنين:

الشق الأول: يتعلق بقضايا استعجالية آنية ملحة تستدعي استجابة فورية من طرف الوزارة الوصية باصدار مناشير وقرارات ومراسيم خاصة وأن هذا الشق يرتبط ارتباطا وثيقا بالجانب الاجتماعي المتردي للناسخ المهني، في الوقت الذي رفع المغرب فيه شعار الحوار الاجتماعي.

الشق الثاني: ويعلق بالتصور المستقبلي للمهنة ككل ومدى فاعليتها، إذ يعتبر اتخاذ القرار فيه بشكل انفرادي وبتسرع مغامرة قد لاتحمد نتائجها وربما قد تكون أسوء من مغامرة سنة 1983 حين تقرر الاستغناء عن خدمات الناسخ على حين غرة دون دراسة البديل الفعال وتحديد المسؤوليات.

هذا في انتظار صدور البيان الرسمي قريبا يلخص بالمجمل ماتمخض عن هذا المجلس والسلام.
توقيع العربي أبوأيوب


السبت، 29 سبتمبر 2018

مؤثمَرَين استثنائيين لتشكيل مكتبين جهويين في كل من: جهة فاس-مكناس وجهة مراكش-اسفي


"النضال سبيلنا لمواجهة التحديات" كان هذا هو شعار المؤتمر الاستثنائي الجهوي الأول لجهة فاس-مكناس للنقابة الوطنية للساخ القضائيين، شعار لم يكن اختياريا وإنما هو نتيجة شعارات أطلقتها الوزارة الوصية تبين أنها مجرد وهم لاستهلاك الوقت لاغير.
فالعجب كل العجب أن تجد المسؤول يصرح بوعد ويصرح بضده، كان من الممكن أن يكون الأمر عاديا جدا إذا كان التصريح المضاد الثاني نتيجة تصحيح الموقف الأول بعدما تبين عدم جدوى التصور الأول، أو تصويب خطأ فيكون من باب الفضيلة الرجوع عنه. ولكن الغريب أن الموقفين معا لم يفصل بينهما أكثر من اثنى عشر ساعة وبنفس النبرة وبنفس "تخراج العينين" وبنفس المكان "المقر الرسمي" ومايحمله من رمزية وقدسية للدولة المغربية.
تزامن مع هذا المؤتمر مؤتمر استثنائي آخر جهوي عقد بمراكش الحمراء تحت شعاره سؤال مفاده "مهنة النساخة إلى أين؟" شعارٍ يُتَرجِمُ حالة التخوف والهلع النفسي والاجتماعي الذي أصبح يعيشه الناسخ أكثر من ذي قبل والسبب الرئيسي في هذا الإرهاب ليس الرقمنة وليس بقاء المهنة، وليس إلغاؤها، وإنما السبب هو استخفاف المسؤولين بواجبهم تجاه هذه المهنة ونكرانهم لممتهنيها وكأنهم لاوجود لهم.
ومع كل هذا وذاك مازال النساخ القضائيون متشبتون بالأمل في إحقاق الحق وصلاح وضعهم ومهنتهم بما يتماشى وطموح المغرب معتبرين أن طموحهم من طموح هذا الوطن.

المكتب الجهوي: فاس-مكناس
الرئيس: عبد المجيد شوقي
نائبه: مصطفى العطار
الكاتب العام: سعيدة اجمايعي
نائبها: محمد الغزالي
أمين المال: المعتمد غبور
نائبه: رجاء مفكر
المستشار: عبد العزيز الصوايني
------------------

المكتب الجهوي: مراكس-اسفي
الرئيس: سعيد شبراص
نائبه: الجيلالي بودفل
الكاتب العام: فاطمة الخائف
نائبها: علي العلالي
أمين المال: محمد فاروق
نائبه: نزهة الكرماعي
المستشار: فدوى الطاهري

توقيع: العربي أبوأيوب

الجمعة، 28 سبتمبر 2018

الاثنين، 17 سبتمبر 2018

صرخة ناسخ في غياهب الصحراء


أول تحرك رسمي للمكتب التنفيذي الجديد

أُشعر ممثلوا النقابة الوطنية للنساخ القضائيين بأن تبقى رهن إشارة أنشطتهم النقابية قاعة "المناضل المرحوم محمد صدقي" بالطابق السادس بمقر الاتحاد المغربي للشغل بمدينة الدار البيضاء.
وقد دشن أول اجتماع رسمي للمكتب النقابي الجديد بهذه القاعة بتاريخ 15 شتنبر 2018 حضره كل الأعضاء وكلهم عزم على العطاء
والبذل والتضحية لتدارك مافات.
حضر معهم أيضا بعض الإخوة الملاحظين من النساخ القضائيين العاملين بمدينة الدار البيضاء ونواحيها بالاضافة إلى المسؤول الإعلامي، فرحب السيد الرئيس في كلمة له بالجميع دون أدنى تمييز كما رحب بكل الملاحظات والاقتراحات دون أي قيود ولاحدود ولاشروط ودون كولسة مذكرا مرة أخرى بأهم مبدأ ينبني عليه برنامجه وبرنامج مكتبه ألا وهو "الشفافية والصراحة" والذي كان قد وعد به مسبقا المؤثمر يوم 2018/09/01 بالرباط مشددا على ضرورة العمل الجماعي والتواصل الدائم لتحقيق النجاح.
ورغم أهمية بعض الأشغال التي أنجزت خلال هذا اللقاء بالاضافة إلى ماتم تدارسه من برامج عملية مستقبلية، إلا أنه يبقى أهم ماميز هذا اليوم هو اللقاء الذي جمع بين ممثلي النساخ القضائيين من جهة والأمانة العامة للنقابة الأم للاتحاد المغربي للشغل من جهة أخرى.
إذ تم انتداب عضو واحد كناسخ قضائي ملاحظ بالإضافة إلى ممثل الجهاز الإعلامي ليكونوا إلى جانب جميع فرسان المكتب التنفيذي ليتحدثوا باسم النقابة الوطنية للنساخ بالمغرب أمام الأمانة العامة للنقابة الأم ممثلة في أمينها العام شخصيا الأستاذ ميلودي موخاريق مرفوقا بعضوين بارزين.
وقد كان اللقاء جد إيجابي يبشر بمستقبل نضالي أفضل، ذكَّرَ من خلاله ممثلوا النقابة الأم بالسمعة والمصداقية التاريخية للاتحاد المغربي للشغل والتي تحتم عليهم الوقوف مع أصحاب الحق والدفاع عنهم، وبقوة القانون والمنطق اقتنع الجميع بنهاية المكتب السابق وأصبح الأستاذ رشيد الشطبي رئيسا سابقا للنقابة الوطنية للنساخ والأستاذ عبد المومن البقالي الرئيس الفعلي الحالي. لتتوالى بعد ذلك مداخلات ممثلي النساخ والتي ركزوا من خلالها على الأهداف التي يناضل من أجلها النساخ القضائيين بالمغرب مذكرين  بالوضعية المزرية لهذه الشغيلة الاستثنائية بكل المقاييس، فتلقى ممثلوا النساخ وعدا بالوقوف إلى جانب ملفهم المطلبي وإلى العمل الميداني انظلاقا من الأسبوع المقبل.

توقيع: العربي أبوأيوب